رياضة

تعرف على فضيحة كأس العالم 2022 في مباراة فرنسا وأستراليا

 

استهل منتخب فرنسا بنجاح حملة الدفاع عن لقبه في مونديال قطر، بفوزه العريض 4-1 على أستراليا في الجولة الأولى من منافسات المجموعة الرابعة، ولكن هذه المباراة شهدت حدثا غريبا ونادرا.

 

وفي الدقيقة 73، أجرى الجهاز الفني الأسترالي تبديلا مزدوجا، حيث دخل الثنائي قرنق كوال وأوير مابيل إلى الملعب بعد حصولهما على إذن الحكم الرابع، الرواندية ساليمة موكانسانجا، وذلك على الرغم من أن لاعبا أستراليا واحدا فقط هو من غادر الملعب.

 

وشارك قرنق كول في مكان رايلي ماكغري، وكان من المفترض أن يدخل أوير مابيل بديلا لكريغ غودوين، لكن الأخير لم يغادر الملعب.

 

وفي مثل هذه الحالات كان من المستحيل إعطاء الإذن بمواصلة المباراة وأستراليا تلعب بلاعب إضافي (12 لاعبا)، لكن حكم الساحة الجنوب إفريقي فيكتور غوميز لم يتفطن لذلك وأمر باستئناف اللعب.

 

وبعد لحظات من استئناف اللعب، لاحظ الحكم الرابع، أن أستراليا كانت تلعب بلاعب واحد أكثر من المسموح به، وأخبر حكم اللقاء بذلك.

 

وأوقف الحكم الجنوب إفريقي فيكتور غومز المباراة، ليأمر غودوين بالذهاب إلى مقاعد البدلاء.

 

وكان الحكام محظوظين لأن أستراليا لم تنجح في تسجيل أي هدف خلال فترة خوضها المباراة بـ12 لاعبا.

 

تابعونا على الحسـابات التالية ليصلكم كل جديد

|| صفحة فيسبوك || جروب فيسبوك ||  قناة تيلجرام ||  صفحة تويتر  ||

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق