اخبار

بدء توزيع “شوادر جلدية ونايلون” على أسر اللاجئين في غزّة

أعلنت وكالة غوث وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين “أونروا” في قطاع غزّة، عن البدء بتوزيع شوادر جلدية ونايلون على عدد من أسر اللاجئين في القطاع.

وأوضحت وكالة “أونروا” في بيانٍ لها، أنّ الشوادر الجدليّة والنايلون جرى توزيعه على العائلات اللاجئة المُصنّفة أكثر احتياجاً، وذلك ضمن المساعدات التي تقدّمها وكالة الغوث خلال فصل الشتاء في قطاع غزّة.

ويُشار إلى أنّ فصل الشتاء يحوّل حياة اللاجئين الفلسطينيين في المُخيّمات إلى عذابٍ بكل ما تحمله الكلمة من معنى، حيث يسكن هؤلاء اللاجئين في بيوتٍ سقوفها من “الأسبست” وهو مادة غير عضويّة تتشكّل من ألياف وتستخدم في البناء، إلّا أنّها تصبح مع مرور الزمن هشة وغير مفيدة على الإطلاق، بل تتسبب في عدد من الأمراض أبرزها مرض “الأسبست” الذي يضرب الرئة والجهاز التنفسي.

وهذه البيوت المسقوفة من الأسبست مضى عليه عقود، تعتبر بيوتاً بلا أسقف عملياً وهذا ما يحدث مع اللاجئين الفلسطينيين في بعض المُخيّمات، حيث ينهال مطر الشتاء على رؤوسهم داخل المنازل.

والأسبوع الماضي، فاضت شوارع وأزقة عدد من مُخيّمات اللاجئين في قطاع غزّة، بمياه الأمطار التي تساقطت في أوّل منخفضٍ جوي يضرب قطاع غزّة المحاصر منذ 16 عاماً.

وأظهرت مقاطع فيديو وصور انتشرت على مواقع التواصل الاجتماعي غرق عشرات المنازل في مخيّم جباليا للاجئين الفلسطينيين شمال قطاع غزّة، وفي مُخيّم الشاطئ غرب مدينة غزة، وذلك جرّاء الأمطار الغزيرة التي شهدتها مناطق القطاع.

كما أظهرت صور من داخل المخيّمات، تحوّل مجاري الصرف الصحّي إلى منبع للمياه بدل تصريفها، لعدم استيعابها كميّات المياه التي هطلت، ما يُشير إلى استفحال الأزمة في حال ازدادت معدّلات الهطول.

ويُشار إلى أنّ هذه الظاهرة باتت تكرّر في كل موسم شتاء نتيجة تقليصات وكالة “أونروا” لخدماتها بسبب أزمتها الماليّة.

تابعونا على الحسـابات التالية ليصلكم كل جديد

|| صفحة فيسبوك || جروب فيسبوك ||  قناة تيلجرام ||  صفحة تويتر  ||

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق